Non classé

test

على اثر المعلومة التي تداولتها وسيلة اعلامية يوم 19 أكتوبر 2018 تتعلق بأضرار فادحة ببحيرة جبلية بحي النصر من ولاية أريانة، تفيد مصالح وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري، انه بعد التثبت والمعاينة الميدانية، بان الخبر عار من الصحة وان البحيرتين، بحيرة وادي القرب وبحيرة وادي روريش، المنجزتين سنة 1974 بحي النصر لحماية المناطق العمرانية بالجهة قد مكنتا من تعبئة جزء كبير من مياه الأمطار الأخيرة وساهمت بذلك بصفة فعالة في إطالة أمد تصريف مياه السيلان وفي تفادي أضرار فيضان الوادين.
كما تفيد وزارة الفلاحة أنّ كلّ المنشآت المائية بكامل تراب الجمهورية ساهمت بصفة فاعلة في الحدّ من خطورة الفيضانات والتخفيف من الأضرار.
وقد بلغت الإرادات المسجّلة بهذه المنشآت خلال الفترة من غرة سبتمبر إلى 19 أكتوبر 2018، 388 مليون متر مكعّب،ممّا ساهم في تحسين المخزونات المائية، حيث بلغ مجموعها 1 مليار وستة وستون مليون متر مكعب.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée.